الداخلية السعودية: مقتل "إرهابيين خطيرين" في عملية أمنية

موقع دويتشه فيله
08.01.2017
09h14
شارك أضف تعليق (0)
الداخلية السعودية: مقتل "إرهابيين خطيرين" في عملية أمنية | موقع دويتشه فيله
الداخلية السعودية: مقتل "إرهابيين خطيرين" في عملية أمنية
أفاد متحدث بوزارة الداخلية السعودية أن "إرهابيين خطيرين" قتلا في عملية أمنية بالعاصمة الرياض، مضيفاً أن رجل أمن أصيب في العملية.

 وذكرت وسائل إعلام سعودية أن أحد القتيلين مطلوب أمني "لدوره الخطير في تصنيع أحزمة ناسفة".أعلن المتحدث الأمني بوزارة الداخلية السعودية، اللواء منصور التركي، السبت (السابع من يناير 2017) مقتل "إرهابيين خطيرين" وإصابة رجل أمن في عملية أمنية بحي الياسمين شمال الرياض. وقال التركي في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) إن "الجهات الأمنية تمكنت من رصد تواجد المطلوب الخطر طايع بن سالم بن يسلم الصيعري - سعودي الجنسية، المطلوب لدوره الخطير في تصنيع أحزمة ناسفة نفذت بها عدد من الجرائم الإرهابية، مختبئاً في منزل يقع بحي الياسمين شمال مدينة الرياض ومعه شخص آخر ظهر أنه يدعى طلال بن سمران الصاعدي- سعودي الجنسية، واتخاذهما من ذلك المنزل وكراً إرهابياً لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة.

وأشار إلى أنه وفقاً "لهذه المعطيات باشرت الجهات الأمنية فجر السبت بتطويق الموقع وتأمين سلامة سكان المنازل المجاورة والمارة وتوجيه نداءات في الوقت ذاته لتسليم نفسيهما، إلا أنهما رفضا الاستجابة وبادرا بإطلاق النار بشكل كثيف على رجال الأمن في محاولة للهروب من الموقع مما أوجب تحييد خطرهما خاصة أنهما يرتديان حزامين ناسفين كانا على وشك استخدامهما لولا سرعة تعامل رجال الأمن معهما مما حال دون ذلك".

وأعلن اللواء التركي أنه "نتج عن العملية مقتلهما وإصابة أحد رجال الأمن إصابة طفيفة نقل على إثرها للمستشفى وحالته مستقرة فيما لم يَصْب أحد من الساكنين أو المارة بأي أذى وقد ضبط في المنزل وبحوزة الإرهابيين حزامان ناسفان وتم إبطالهما، وقنبلة يدوية محلية التصنيع، وحوضان صغيران بهما مواد يشتبه بأن تكون كيميائية تستخدم لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة".

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم