بعد عملية مثيرة ..إنقاذ جميع "أطفال الكهف" في تايلاند

موقع دويتشه فيله
11.07.2018
07h46
شارك أضف تعليق (0)
اكتشاف أكبر مغارة غارقة في العالم | موقع دويتشه فيله
اكتشاف أكبر مغارة غارقة في العالم
تمت بنجاح عملية إنقاذ جميع الفتية البالغ عددهم 12 طفلا برفقة مدربهم، من الكهف الذي سقطوا فيه في تايلاند.

وبعد مضي 18 يوما من المحنة، أعلنت وحدة تابعة للقوات الخاصة بالبحرية التايلاندية انتهاء عملية الإنقاذ بنجاح. أعلنت وحدة تابعة للقوات الخاصة بالبحرية التايلاندية أمس الثلاثاء (العاشر من يوليوز) انتهاء عملية إنقاذ جميع الفتية البالغ عددهم 12 ومدربهم لكرة القدم من الكهف الغارق الذي ظلوا محاصرين فيه لأكثر من أسبوعين. ونشر فريق الإنقاذ المسمى "فقمات البحر" بوستا على صفحة فيسبوك جاء فيه " كل أعضاء فريق" الخنازير البرية" البالغ عددهم 12 ومدربهم قد جرى إخراجهم من الكهف".

وكشف البوست المذكور" كلهم خرجوا بسلام" وختم البوست بصرخة "هويا ا ا ا"، وهي توقيع طاقم فريق "فقمات البحر" الذي تولى إنجاز المهمة الصعبة. بوست فيسبوك المذكور كشف أيضاً أن 4 من غواصي الفريق، بمن فيهم طبيب، الذين كانوا قد ساهموا في إخراج الفتيان، لم يطفوا بعد على سطح الماء خارجين من الكهف. واختتم اليوم الحافل بالإثارة، بخروج الفتيان الخمسة، مع اقتراب المساء، من خلال مساعدة وتوجيهات فريق الإغاثة الدولي، الذي لعب دورا حاسما في إنجاز عملية إنقاذ لا سابقة لها. وكان فريق كرة القدم المسمى" الخنازير البرية" قد دخل إلى مجمع كهوف في يونيو المنصرم وظلوا عالقين هناك.


إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم