حزب التجمع الوطني للأحرار سيخلق تنظيمات وهياكل جديدة قادرة على مواجهة التحديات

و.م.ع
10.01.2017
16h23
شارك أضف تعليق (0)
رئيس التجمع الوطني للأحرار السيد عزيز أخنوش
رئيس التجمع الوطني للأحرار السيد عزيز أخنوش
قال رئيس التجمع الوطني للأحرار السيد عزيز أخنوش اليوم الثلاثاء بفاس إن الحزب سيعمل على خلق تنظيمات وهياكل جديدة قادرة على مواجهة التحديات المستقبلية وتلبية تطلعات مناضلي الحزب.

 وأبرز السيد أخنوش خلال لقاء تواصلي عقده مع مناضلي حزب التجمع الوطني للأحرار بجهة فاس مكناس أن الحزب لم يحقق في الانتخابات التشريعية السابقة نتائج مرضية مما يستدعي وضع تقييم إيجابي وموضوعي لعمل الحزب والوقوف على مكامن الخلل لبناء حزب قوي قادر على تحقيق نتائج جيدة في الاستحقاقات القادمة وتلبية تطلعات المواطنين.

وأشار رئيس التجمع الوطني للأحرار خلال هذا اللقاء الذي حضره عدد من قياديي الحزب الى أن اللقاءات التي ينظمها الحزب بمختلف جهات المملكة تهدف الى تعزيز صفوف الحزب والتركيز على الأولويات، ومنها على الخصوص خلق تنظيمات شبابية ونسائية وتقوية التواصل بين الإدارة المركزية والمكتب السياسي مع مختلف الأعضاء والمناضلين بمختلف المناطق لإيجاد الحلول الناجعة للمشاكل التي تعترضهم.

وبنفس المناسبة، أوضح السيد أخنوش أن جهة فاس مكناس تزخر بمؤهلات اقتصادية كبيرة تستدعي تعزيز خلق مناخ جاذب للمستثمرين يلبي مستوى تطلعاتهم ويساهم في توفير فرص الشغل لشباب جهة فاس مكناس.

وأكد السيد أخنوش خلال هذا اللقاء الذي حضره أعضاء المكتب السياسي أن جهة فاس مكناس مازالت في حاجة الى الكثير من الاستثمارات الهيكلية وإلى توفير الظروف المناسبة ودعم أبناء المنطقة لخلق مشاريع تنموية يمكنها أن تساهم في تحقيق إقلاع اقتصادي كبير للجهة.

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم