الرباط تراهن على حافلات صديقة للبيئة في منتصف سنة 2018

و.م.ع / فاطنة خراز وهاجر الفقير
13.09.2017
12h55
شارك أضف تعليق (0)
عمدة مدينة الرباط السيد محمد صديقي
عمدة مدينة الرباط السيد محمد صديقي
أكد عمدة مدينة الرباط السيد محمد صديقي أن تحديث منظومة النقل العمومي بالرباط سيتم عبر اعتماد حافلات صديقة للبيئة تحترم المعايير المعمول بها في مجال حماية البيئة.

 وأوضح رئيس المجلس الجماعي ، وهو أيضا نائب رئيس مجموعة "التجمعات الحضرية العاصمة" للتدبير المفوض لمرفق النقل الحضري بواسطة الحافلات، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن من شأن اعتماد هذه الحافلات مسايرة التطور الذي تشهده الرباط التي انخرطت في مشاريع تنموية كبرى ستبوؤها مكانة متميزة بين كبريات عواصم العالم.

وأضاف أن مجموعة "التجمعات الحضرية العاصمة" ، التي أعلنت عن طلبات عروض دولية في فبراير 2017 ، لاختيار شريك لتدبير هذا المرفق العمومي وفق كناش تحملات يضم مجموعة من المقتضيات والشروط العامة، إضافة إلى شروط ومعايير حسب خصوصية وحاجيات التجمع الحضري لعمالات الرباط وسلا، والصخيرات تمارة ، ستتأخر عن الموعد الذي حددته للإعلان عن إسم الشركة التي ستتولى تدبير المرفق، مؤكدا أنها ستعلن عن الفائز بالتدبير المفوض صيف سنة 2018 .

وكانت "مجموعة التجمعات الحضرية العاصمة" قد أكدت في وثيقة لها تم عرضها خلال إحدى الدورات العادية للمجلس الجماعي لمدينة سلا 2017 ، أن عملية التنافس على التدبير المفوض لمرفق النقل العمومي بواسطة الحافلات سيتم عبر مرحلتين ، مرحلة الانتقاء الأولي خلال شهر أبريل المنصرم، ومرحلة دراسة العروض واختيار المفوض له ابتداء من شهر يوليوز الماضي .

ويعرف قطاع النقل العمومي بواسطة الحافلات داخل التجمع العمراني للرباط وسلا والصخيرات تمارة ، مجموعة من الاختلالات الجوهرية منذ سنة 2009 بعد فشل شركة "فيوليا" التي انسحبت في أقل من سنة بعد توليها التدبير المفوض للقطاع ، حيث تسلمته "مجموعة تجمعات العاصمة " ممثلة في شركة "ستاريو" سنة 2010

ورغم التغلب على جزء من المشاكل المرتبطة بالنقل العمومي ، بعد إنجاز خطي التراموي (1) و(2)، الذي يربط بين الرباط وسلا ، فإن النقل الحضري العمومي بواسطة الحافلات، حسب ما تتم معاينته يوميا ، يجسد المعاناة التي يعيشها تجمع عمراني تفوق ساكنته مليوني نسمة ، في ظل تدهور حالة الأسطول.

يشار إلى أنه من أجل تدبير أزمة النقل العمومي ، وإيجاد حلول للاختلالات التي يعرفها القطاع، تم الاتفاق داخل "مجموعة التجمعات العاصمة" التي تم انتخاب مجلسها في ماي 2016 ، على اعتماد نظام تدبير مفوض جديد للقطاع لحل معضلة النقل الحضري .

وبغية توفير نقل حضري مناسب ، تلتزم الشركة التي ستتولى تدبير القطاع بتجديد الأسطول وإعادة تأهيله مع إضافة حافلات جديدة لأسطول النقل الذي سيجوب التجمع العمراني الرباط وسلا والصخيرات تمارة ، يصل عددها إلى 600 حافلة .

وبالنظر لخصوصية التجمع الحضري للرباط وسلا والصخيرات تمارة ، سيتم إلزام المفوض له باعتماد أساليب حديثة في التدبير تروم الفعالية والنجاعة ، ورفع المردودية وجاذبية النقل بالحافلات، مع احترام مجموعة من المعايير تهم التوقيت والنظافة وتحسين جودة الخدمات واستعمال التكنولوجيا الحديثة والحفاظ على البيئة.

يشار إلى أن طول شبكة النقل بالتكتل العمراني الرباط ، سلا، الصخيرات تمارة ، يبلغ حاليا 1084 كلم تضم 58 خطا ، فيما يبلغ عدد المسافرين عبر حافلات النقل العمومي الحضري في السنة نحو 60 مليون مسافر موزعة حسب الخطوط، علما أن هذا العدد مرشح للارتفاع.

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم