نانسي عجرم بمنصة النهضة: موعد مع الرقة والجمال والحس المرهف والصوت الدافئ

منارة / فتيحة رشدي
29.06.2018
11h02
شارك أضف تعليق (0)
الفنانة اللبنانية نانسي عجرم
الفنانة اللبنانية نانسي عجرم
بصوتها الدافء، وبحسها المرهف، استطاعت النجمة اللبنانية نانسي عجرم أن تأسر قلوب جمهورها بمنصة موازين بحي النضة، وتسافر بهم بعيدا الى عالم الرقة والجمال والطرب والرومانسية.

كانت ليلة من ليالي مهرجان موازين إيقاعات العالم الدافئة، أتحفت فيها أيقونة الطرب العربي، نانسي عجرم جمهورها بباقة من أجمل وأنجح أغانيها التي نالت شهرة واسعة وحبا كبيرا لدى الجمهور على امتداد العالم العربي.

نانسي عبرت عن سعادتها للقاء جمهورها المغربي الذي أكدت بأنها اشتاقت للقاءه، ولتقاسم لحظات ممتعة لاتنسى معه، هنا بمنصة النهضة بمناسبة مهرجان موازين إيقاعات العالم، الذي تكن له كل المودة والاحترام والتقدير.

استقبل الجمهور فراشة الفن العربي، بالزغاريد والمناداة باسمها والتصفيقات الحارة، التي علت وعلت حتى عانقت السماء، لتبادلهم نانسي حبا بحب وعطاء بعطاء.

نانسي قدمت أحلى الأغاني، التي كان يحفظها الجمهور الحاضر هنا عن ظهر قلب، فما بين أغنية "ما تيجي هنا" و"حسا بيك" و" شو واثق بحالو "، و" معقول الغرام "، و" ما في أعيش إلا معك"، و"حلم البنات"، وأغان أخرى استطاعت بها الفنانة أن تحجز لنفسها مكانا بين كبار وأعمدة  الفن العربي،.. استمتع الجمهور ورقص وصفق وغنى حتى أصبحت ساحة وجنبات منصة النهضة أشبه بمكان مفتوح للفن الراقي، الذي يلامس القلوب والمشاعر والأحاسيس، فيطلق لها العنان لتنطلق في أجمل عالم وأروعه.

لم تبخل الجماهير الحاضرة، بمكافأة نانسي عجرم التي أبدعت وأسرت القلوب بصوتها وحضورها، وبالكاريزما الخاصة بها، بإغداق سيل من التصفيقات الحارة والزغاريد والصلاة والسلام على رسول الله، بعد كل أغنية كانت تؤديها، لترتفع حرارة المكان وتزداد حماسا ولهيبا، عندما غنت نانسي أغاني: "نص نص"، "يا طبطب".

نانسي التي كانت متألقة كعادتها، أكدت للجمهور أنها حضرت للمشاركة في مهرجان موازين الذي تكن له محبة خاصة، من أجل لقاء جمهورها والتفاعل والتجاوب معه في ليلة من ليالي موازين الرائعة.

هكذا كانت الليلة السابعة من ليالي موازين الدافئة، وهكذا غنت النجمة نانسي عجرم بفضاء النهضة وأبدعت، وأطلقت العنان لصوتها العذب الشجي ليصدح بأجمل الأغاني وأمتعها، وهكذا استمتع الجمهور الذي حج بكثافة حتى غطى جنبات منصة النهضة، وتفاعل وتجاوب مع فنانته المحبوبة، التي انسجمت مع جمهورها ومع المكان في ليلة لا يمكن أن تتكرر إلا هنا بمدينة الرباط عاصمة الثقافات وملتقى الحضارات وبمناسبة مهرجان موازين الذي جمع إيقاعات العالم.

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم