مصر .. العثور على مجموعة من المقابر والاثار تعود الى فترة "الهكسوس"

منارة
24.01.2019
08h15
شارك أضف تعليق (0)
اكتشاف مقبرة فرعونية في مصر تعود إلى أكثر من أربعة آلاف عام
اكتشاف مقبرة فرعونية في مصر تعود إلى أكثر من أربعة آلاف عام
عثرت بعثة أثرية مصرية على مجموعة من المقابر والآثار التي تعود إلى عصر الانتقال الثاني أو فترة "الهكسوس"، بمنطقة الخلخان على الحدود الفاصلة بين محافظتي الشرقية والدقهلية شمال شرق مصر.

ونقلت وسائل اعلام محلية عن الامين العام للمجلس الاعلى للآثار مصطفى وزيري قوله ان المقابر التي عثر عليها خلال اعمال الحفر التي تقوم بها بعثة اثرية، تحتوي بداخلها على هياكل عظمية ملحقه بها، ومجموعة من الأواني الفخارية من نوع "فخار تل اليهودية" المميز لفترة الهكسوس.

وأضاف ان البعثة عثرت أيضا على أوان دائرية الشكل، وحوامل مصنوعة من الفخار، تحمل نقوشا وزخارف مميزة لهذه الفترة.

من جهته، أشار رئيس البعثة الأثرية الى انه تم العثور على مدافن توجد جميعها حتى الآن في وضع القرفصاء، وهي تعود إلى فترة ما قبل "الأسرات"، ومعظمها في حالة غير جيدة من الحفظ نتيجة لتعرضها للتدمير بفعل النشاط البشري اللاحق على المكان. وكانت البعثة، يضيف المصدر ، قد استكملت العمل بالموقع والذي يبعد بنحو كيلومتر واحد إلى الشرق من تل "آثار السمارة" بعد أن كانت بعثة فرنسية تنقب فيه عن الاثار منذ أكثر من 7 سنوات.

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم