مهرجان "موازين، إيقاعات العالم".. برمجة غنية ومتنوعة خلال الدورة 17

منارة / يونس قريفة
21.06.2018
13h25
شارك أضف تعليق (0)
الفنان التونسي صابر الرباعي
الفنان التونسي صابر الرباعي
على غرار الدورات السابقة، يستضيف مهرجان "موازين، إيقاعات العالم"، الذي يطفئ هذه السنة شمعته 17، ثلة من ألمع النجوم يمثلون مختلف الأنواع الموسيقية، سواء الغربية أو الشرقية أو المغربية أو الإفريقية.

وسيكون لجمهور المهرجان الوفي ولعشاق الفن الراقي والنغمات الجميلة، موعد ابتداء من يوم غد الجمعة وإلى غاية 30 يونيو، مع عروض موسيقية متنوعة وغنية في مختلف المنصات بمدينتي الرباط وسلا.

وسيتعاقب على منصة النهضة، التي تعتبر فضاء الأغنية الشرقية بامتياز، وكذلك على خشبة مسرح محمد الخامس، أكبر الأسماء الفنية في العالم العربي، التي سترضي بدون شك عشاق الأغنية العربية الحديثة أو الكلاسيكية منها. وهكذا، يفتتح الفنان الكبير كاظم الساهر، "قيصر الأغنية العربية"، فعاليات الدورة الـ17 من المهرجان على منصة النهضة، فيما ستستضيف المنصة ذاتها طيلة أيام المهرجان حفلات الفنانين اللبنانيين سعد رمضان ومروان خوري، واللبناني ملحم زين والسورية رويدا عطية، والمصريين بوسي وحماقي، والفلسطيني أمير دندن واللبناني وائل جسار، والنجم التونسي صابر الرباعي، والأيقونة اللبنانية نانسي عجرم، والفنان الشعبي المصري أحمد شيبة، فيما ستختتم "ديفا الخليج" أحلام فعاليات المهرجان يوم 30 يونيو بمنصة النهضة. كما ينتظر عشاق السوبرانو اللبنانية ماجدة الرومي حفلها المرتقب على خشبة مسرح محمد الخامس.

واستطاع الفنان اللبناني المتألق سعد رمضان خريج برنامج ستار أكاديمي كسب حب الجمهور منذ بداية مشواره في 2008، بفضل صوته المميز وحضوره المتألق على الخشبة، وسيشاركه المنصة مواطنه المغني والملحن مروان خوري، الذي يحظى بمسار فني متميز متسم بعدة نجاحات، حيث ألف وأنتج لكبار الفنانين العرب، واشتهر كذلك بتعاونه مع فنانين مغاربة مثل كريمة الصقلي وحاتم عمور.

ويعتبر الفنان ملحم زين، الملقب بـ"الريس" من بين أبرز الأصوات الطربية العربية، ويتحف جمهوره دائما بإيقاعات الأنغام اللبنانية التقليدية. وقد أصدر خمسة ألبومات كان آخرها "الجرح اللي بعدو" في يوليوز 2017. وستحيي في نفس السهرة، مساء الأحد 24 يونيو، الفنانة السورية رويدا عطية حفلا على منصة النهضة.

واشتهرت رويدا عطية بعدما حازت على الرتبة الثانية في برنامج "سوبر ستار" في 2003، وهي تنتمي إلى الجيل الجديد من الفنانين العرب، حيث تتميز بصوتها القوي والشجي ولاتقانها العزف على آلة العود، وقد أصدرت أربعة ألبومات وأحيت العديد من الحفلات في الدول العربية.

وسيكون لجمهور موازين موعد مع الفنانين المصريين المتألقين بوسي وحماقي، مساء الإثنين 25 يونيو. وانطلق المشوار الفني للمطربة الشعبية بوسي، واسمها الحقيقي ياسمين محمد شعبان، في سن مبكرة، وأنتجت أزيد من 25 أغنية، كما شاركت في عدة أعمال سينمائية وتلفزية، مما جعل منها فنانة متعددة المواهب.

فيما يعتبر الفنان محمد حماقي من بين الأسماء البارزة على الساحة الفنية المصرية، حيث اشتهر منذ 2003 بأغنيته "خلينا نعيش"، وأصدر منذ ذلك الوقت 16 ألبوما والعديد من كليبات الفيديو. ونال هذا الفنان المتألق عدة جوائز من بينها جائزة (م.تي.في ميوزيك أواردز) كأفضل مطرب عربي في 2010.

أما الفنانان الفلسطيني أمير دندن واللبناني وائل جسار فسيطربان جمهورهما مساء الثلاثاء 26 يونيو، وتميز المغني الشاب أمير دندن خلال الموسم الرابع من برنامج (أراب آيدول) في 2017 حيث استطاع نيل إعجاب الجمهور بصوته الجبلي الرخيم، وقد أطلق مؤخرا أغنيتين جديدتين "سكر كلامك" و"يا بطل".

وسيعتلي بعده المنصة النجم اللبناني الكبير وائل جسار، الذي اشتهر بأغانيه المتميزة وبأسلوبه الفريد وصوته الاستثنائي، ويعتبر أيقونة الأغنية الرومانسية الحديثة، وأصدر الفنان ألبومين من الأغاني الدينية وأزيد من 13 ألبوما، ويعتبر ألبومه "توعدي ليه" الألبوم الأكثر نجاحا في مسيرته الفنية الغنية.

وستستضيف منصة النهضة، مساء الأربعاء 27 يونيو، النجم الكبير وأحد الأسماء الساطعة في سماء الأغنية العربية، صابر الرباعي. ويعد الفنان التونسي أستاذا في علوم الموسيقى، بدأ مشواره الفني في القاهرة منذ تسعينيات القرن الماضي، وأصدر 13 ألبوما حتى اليوم، وقام بعدة جولات عالمية، ونال العديد من الجوائز والتتويجات.

وعلى خشبة المسرح الوطني محمد الخامس، ستحيي السوبرانو اللبنانية ماجدة الرومي حفلا مساء الخميس 28 يونيو، وتعتبر الفنانة اللبنانية أيقونة الموسيقى العربية الراقية والجميلة، وتغني أغاني من كلمات أكبر الشعراء وأرقى الملحنين العرب. وانطلق مشوارها سنة 1991، بفضل أغنيتها الشهيرة "كلمات" للشاعر نزار القباني. وفي نفس اليوم، ستحيي نجمة الأغنية العربية الحديثة، نانسي عجرم، حفلا على منصة النهضة. وقد استطاعت النجمة كسب حب جمهورها منذ أول أغنية لها في 2003 "أخصماك آه" وباعت منذ ذلك الوقت أزيد من مليوني ألبوم، كما أصدرت النجمة اللبنانية أكثر من 13 ألبوما و48 أغنية. وتعد نانسي عجرم كذلك سفيرة النوايا الحسنة لليونيسيف.

وسيطرب الفنان المصري أحمد شيبة، مساء الجمعة 29 يونيو، جمهور موازين بالنغمات الشعبية المصرية، حيث يعد الفنان أحد نجوم الفن الشعبي في مصر. واشتهر أحمد شيبة بأغنيته "آه لو لعبت يازهر.. واتبدلت الأحوال"، التي تعدت 10 مليون مشاهدة على موقع (يوتيوب)، وبدأ مشواره الغنائي في سن الثامنة عشرة بالمناسبات الشعبية واستطاع تكوين فرقة موسيقية أصبح من خلالها أحد مطربي الأعراس الأكثر شهرة بمصر.

وكختام للبرمجة الشرقية الغنية والمتميزة لمهرجان موازين، ستحي الفنانة الإماراتية أحلام الملقبة بـ "ديفا الخليج" الحفل الختامي مساء السبت 30 يونيو، على منصة النهضة.

وتمتلك الديفا أحلام مسارا فنيا استثنائيا انطلق منذ ثمانينات القرن الماضي، ويتوفر ريبرتوارها على عدد كبير من الألبومات. كما شاركت هذه المغنية الموهوبة في العديد من المهرجانات عبر العالم وتعاونت مع العديد من الفنانين العرب، كما أنها كانت عضوة في لجنة تحكيم برنامجي (آراب آيدول) و(ذا فويس).

وهكذا، ينتظر أن تمنح الدورة الـ17 من مهرجان موازين إيقاعات العالم، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، لجمهور المهرجان الغفير والوفي والمتشوق لهذا اللقاء السنوي، الذي أصبح موعدا ثقافيا عالميا يكرس للقيم النبيلة المتمثلة في التسامح والتنوع والانفتاح، لحظات موسيقية ماتعة سيتذكرها لسنوات طويلة.

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم