إدارة سجن تولال2 بمكناس تكذب دخول سلفي محكوم بالإعدام في إضراب عن الطعام

إدارة سجن تولال2 بمكناس تكذب دخول سلفي محكوم بالإعدام في إضراب عن الطعام

سجن تولال 2 بمكناس

أكدت إدارة السجن المحلي تولال 2 أن ما نشر بخصوص دخول السجين حكيم داح في إضراب عن الطعام " لا أساس له من الصحة".

وأضافت المؤسسة السجنية ،في بيان توضيحي ردا على الادعاءات المنشورة بخصوص دخول السجين المذكور، المعتقل على خلفية قانون مكافحة التطرف والإرهاب، في « إضراب عن الطعام بسبب تهديده من طرف رئيس الحي وعدم تمكينه من تسلم وجباته »، أنه « يتسلم ويتناول وجباته الغذائية بشكل عادي ويستفيد من الشراءات من دكان المؤسسة ».

وأشارت إلى أن السجين المعني يستفيد كذلك من الرعاية الصحية باستمرار سواء داخل المؤسسة أو خارجها، شأنه في ذلك شأن باقي السجناء. وذكرت المؤسسة السجنية بأن المعني بالأمر سبق أن « هدد بالدخول في إضراب عن الطعام من أجل الحصول على امتيازات غير قانونية داخل المؤسسة، علما أنه مثير للشغب بشكل دائم وفي مختلف المؤسسات السجنية التي سبق أن تم ترحيله إليها، حيث سبق له أن اعتدى جسديا على أحد السجناء، كما اعتدى لفظيا على أحد الموظفين ».

و سبق للجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين أن قالت أن المعتقل المحكوم بالإعدام حكيم الداح، دخل في إضراب مفتوح عن الطعام ابتداء من يوم الثلاثاء الماضي