الحكومة الروسية تقدم استقالتها للرئيس بوتين

الحكومة الروسية تقدم استقالتها للرئيس بوتين

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

قدمت الحكومة الروسية برئاسة دميتري ميدفيديف ،اليوم الأربعاء ، استقالتها للرئيس فلاديمير بوتين.

وخلال لقاء جمعه مع الرئيس بوتين، اليوم الأربعاء، أوضح دميتري مدفيديف أن الحكومة قررت تقديم استقالتها على خلفية المقترحات التي طرحها رئيس الدولة في رسالته السنوية إلى البرلمان.

وأشار إلى أن الحديث يدور عن اقتراحات بإدخال تعديلات على الدستور الروسي، من شأنها أن تؤدي إلى تغييرات هامة في التوازن بين فروع السلطة التشريعية والتنفيذية والقضائية.

وطلب الرئيس الروسي فلاديمر بوتين من أعضاء الحكومة المستقيلة مواصلة أداء واجباتها كاملة حتى تشكيل حكومة جديدة.

وعرض الرئيس الروسي فلاديمر بوتين منصب نائب سكرتير مجلس الأمن الروسي لشؤون الدفاع والأمن على رئيس الوزراء المستقيل دميتري ميدفيدف.

وقال بوتين » كان ديمتري ميدفيديف هو أيضا رئيس الدولة ، رئيس الاتحاد الروسي، وكان يترأس الحكومة منذ ما يقرب من 8 سنوات حتى الآن ، وربما هذا هو أطول فترة في هذا المنصب في التاريخ الحديث. واتفقنا على أن هناك كتلة رئاسية واضحة، وهناك كتلة حكومية ، الرئيس ، بالطبع ، مسؤول عن كل شيء ، لكن أولا وقبل كل شيء ، الكتلة الرئاسية هي قضايا الأمن والدفاع وما إلى ذلك. «