الخطوط الملكية المغربية.. انتخاب عبد الحميد عدو بمجلس محافظي اتحاد النقل الجوي الدولي

الخطوط الملكية المغربية.. انتخاب عبد الحميد عدو بمجلس محافظي اتحاد النقل الجوي الدولي

الرئيس المدير العام للخطوط الملكية المغربية، عبد الحميد عدو

تم انتخاب الرئيس المدير العام للخطوط الملكية المغربية، عبد الحميد عدو، لعضوية مجلس محافظي اتحاد النقل الجوي الدولي (إياتا)، وهي سابقة من نوعها بالنسبة للشركة الوطنية وللمغرب.

وذكرت الخطوط الملكية المغربية ،في بلاغ بها، أن مجلس المحافظين، الذي يعتبر الهيئة التنفيذية للاتحاد، يضم 31 عضوا منتخبا، يمثلون ما يناهز 290 شركة طيران عضو، والتي تؤمن 82 في المائة من حركة الطيران الدولية.

ويتألف المجلس من الرؤساء التنفيذيين لكبريات شركات الطيران الأمريكية والأوروبية والآسيوية والإفريقية، لاسيما الخطوط الجوية الأمريكية (أمريكان إيرلاينز)، والخطوط الجوية الفرنسية (إير فرانس)، والخطوط الجوية الملكية الهولندية (كي.إل.إم)، وشركة (لوفتهانزا) الألمانية، والخطوط الجوية السنغافورية (سينغابور إيرلاينز) ،وخطوط (كاثاي باسيفيك) الجوية، وخطوط شرق الصين الجوية (تشاينا إيسترن أيرويز)، وشركة الخطوط الجوية اليابانية (أول نيبون أيرويز)، والخطوط الجوية الإثيوبية (إيثيوبيان أيرويز)، والخطوط الجوية القطرية (قطر أيرويز).

يشار إلى أن اتحاد النقل الجوي الدولي هو جمعية مهنية تأسست عام 1945، بهدف تعزيز تطوير النقل الجوي من خلال توحيد وتنسيق المعايير والنظم الدولية. كما يتدخل الاتحاد أيضا في مجالات سلامة الركاب والشحن الجوي وتجويد الخدمات وتحديثها، بالإضافة إلى تقليص التكاليف وتحسينها لصناعة الطيران.

وذكر البلاغ بأن عبد الحميد عدو هو أيضا عضو اللجان التنفيذية لاتحاد الخطوط الجوية العربية،واتحاد الخطوط الجوية الإفريقية.

وسجل المصدر ذاته أن حضور الخطوط الملكية المغربية في هيئات صنع القرار في العالم (اتحاد النقل الجوي الدولي) أو المنظمات العربية (اتحاد الخطوط الجوية العربية) أو الإفريقية (اتحاد الخطوط الجوية الإفريقية)، خلال السنوات الأخيرة، هو ثمرة نهج جديد يهدف إلى إرساء ريادة قارية واضحة، مع تعزيز الشراكات الاستراتيجية مع مختلف النظراء من القارة أو من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.