الدبيبة يؤكد جاهزية حكومته لإجراء الانتخابات وإنهاء المراحل الانتقالية في ليبيا

الدبيبة يؤكد جاهزية حكومته لإجراء الانتخابات وإنهاء المراحل الانتقالية في ليبيا

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية بليبيا، عبد الحميد الدبيبة، أمس الثلاثاء، جاهزية حكومته لإجراء الانتخابات وإنهاء المراحل الانتقالية في البلاد، مطالبا بضغط محلي ودولي لاستكمال القوانين المنظمة للانتخابات.

وقال الدبيبة في كلمة متلفزة خلال مؤتمر حول « المجتمع المدني نحو الانتخابات » إن « الحكومة والمفوضية جاهزتان لإجراء الانتخابات في الجوانب اللوجستية والفنية ». وأشاد المسؤول الليبي « بالمحاكاة الانتخابية التي أجرتها وزارة الداخلية وتنسيقها الفني مع المفوضية العليا للانتخابات، التي تؤكد جاهزية الحكومة والمفوضية ».

وشدد على « ضرورة الضغط المحلي والدولي لاستكمال القوانين السليمة المتعلقة بالانتخابات لتحقيق مطلب الليبيين، وهو إجراء الانتخابات وإنهاء المراحل الانتقالية والمضي نحو ترتيب سياسي يرتضيه الشعب الليبي ».

ودعا « الطبقة السياسية المهيمنة على المشهد في العشر سنوات الماضية بعدم الاستهانة بالشعب الليبي وعدم التقليل من شأنه » ، مشيرا إلى أن لا مرحلة انتقالية أخرى، كما أن الحكومة الحالية « هي آخر حكومة قبل الانتخابات ».

وكان الدبيبة قد أكد قبل شهر انحياز حكومته للشعب الليبي للوصول إلى الانتخابات بشكل فعلي وليس مجرد وهم، مشددا على أنه لن يسمح بوجود مراحل انتقالية أخرى في ليبيا. كما دعا إلى التفكير ب « حلول بديلة » حال استمر تعطيل إصدار القاعدة الدستورية المؤدية للانتخابات، مجددا الدعوة ل « رئيسي مجلسي النواب والأعلى للدولة لإصدار قاعدة دستورية عادلة غير مفصلة وإكسابها الشرعية من خلال الشعب الليبي ».

وتجدر الإشارة الى أن ليبيا فشلت في إجراء الانتخابات العامة التي كانت مقررة في دجنبر الماضي بسبب خلافات حول القوانين المنظمة للعملية الانتخابية.