جامعة محمد الخامس تنخرط في شراكات تهم البحث والتكوين

جامعة محمد الخامس تنخرط في شراكات تهم البحث والتكوين

توقيع أربع اتفاقيات تروم تطوير شراكات عامة و خاصة في عدة مجالات

وقعت جامعة محمد الخامس بالرباط ، اليوم الإثنين ، أربع اتفاقيات تروم تطوير شراكات عامة و خاصة في عدة مجالات تهم البحث والتكوين.

وتأتي هذه الشراكات في أفق إقامة علاقة متوسطة وطويلة الأمد ، ستمكن من تحقيق مزايا متبادلة للتطوير الأكاديمي والبحث العلمي والابتكار والنهوض بالتكوين المستمر وتبادل المعارف العلمية والتقنية.

وحسب بلاغ أصدرته الجامعة، تم توقيع اتفاقيتين مع مركز سجلماسة للدراسات والأبحاث السمعية والبصرية بهدف إنجاز أنشطة للبحث والتطوير في المجال السمعي البصري ، وتبادل التجربة والخبرات وتنظيم دورات تكوينية.

كما تنص الشراكة مع مركز سجلماسة على تنظيم ورشات تكوين في مهن القطاع السمعي البصري مخصصة لطلاب جامعة محمد الخامس ، وإنشاء نواد سينمائية في المؤسسات الثلاثة عشر التي تستقبل الطلاب، فضلا عن تبادل الوثائق والاصدارات العلمية أو التقنية.

ووقعت الجامعة أيضا اتفاقية إطار مع جمعية المنار والتي تهم تكوينات (مستمرة وأولية)، وتبادل الوثائق والمعدات العلمية لأغراض الابحاث ، والتنظيم المشترك للبعثات ، والتدريب، والندوات والتظاهرات العلمية والتعاون في مشاريع بحثية حول مواضيع مشتركة. وحسب البلاغ، تم توقيع اتفاقية إطار أخرى مع جمعية الاتحاد الوطني لممارسي الطيران الشراعي بالمغرب، مبرزا أن هذه الشراكة تهم بشكل خاص انجاز أنشطة البحث والتطوير في المجال الرياضي وبشكل خاص في مجال ممارسة الطيران الشراعي وتبادل التجربة والخبرات بالإضافة إلى استقبال ممارسي الطيران الشراعي المتدربين.

وخلص المصدر ذاته الى أن هذه الاتفاقيات تتوخى إقامة أي نوع آخر من التعاون يمكن أن يكون مفيدا لتحقيق هذه الأهداف.