سبب جديد وراء جفاء العلاقة بين زيدان وبيل!

سبب جديد وراء جفاء العلاقة بين زيدان وبيل!

كشف تقرير صحفي عن سر جديد وراء جفاء العلاقة بين مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان ولاعبه غاريث بيل. المدرب الفرنسي يشعر بالإحباط من تصرف يقوم به الدولي الويلزي، الذي يتجه للبقاء في الفريق.

ليس خفياً أن حبال الود شبه مقطوعة بين زين الدين زيدان ونجم ريال مدريد غاريث بيل، فالمدرب الفرنسي عبر علانية عن رغبته في رحيل الدولي الويلزي، مضيفاً في مؤتمر صحفي سابق أن رحيل بيل أفضل لجميع الأطراف.

وفتحت تصريحات زيدان الباب أمام عدة تساؤلات بخصوص تدهور العلاقة بين بيل ومدرب « الميرنغي ». بيد أن هناك ربما سببا خاصاً وراء غضب زيدان على بيب، وإصراره على رحيل الدولي الويلزي في أقرب وقت ممكن.

فقد كشف موقع صحيفة « ديلي ستار » أن النظام التدريبي الخاص بغاريث بيل، هو السبب الحقيقي وراء شعور زيدان بالإحباط من بيل، وأضاف الموقع البريطاني أن العلاقة الآن بين الثنائي في أدنى مستوياتها على الإطلاق.

وتابع نفس المصدر أن غاريث بيل، يجد صعوبة في التدرب مع المجموعة في أيام معينة، خاصة تلك التي تسبق مباريات الفريق، وأضاف أن الدولي الويلزي يعتمد على برنامج خاص به هو وحده للحفاظ على لياقته البدنية.

وفي نفس السياق، لفت المصدر أنه كذلك من بين أسباب جفاء العلاقة بين الثنائي، هو عدم إتقان غاريث بيل الحديث باللغة الإسبانية، رغم أنه يعيش في مدريد منذ حوالي ست سنوات، وأردف أن التواصل بين بيل وزيدان شبه مقطوع.

من جهة أخرى، يتجه غاريث بيل (30 عاماً) للبقاء برفقة « الأبيض الملكي » هذا الموسم، لاسيما مع عدم وصول عروض تلبي طموحات ريال مدريد. فيما قد يراجع زيدان أوراقه من جديد، ويمنح بيل فرصة آخرى لإثبات نفسه مع الفريق، الذي أنفق مبالغ طائلة للعودة إلى منصات التتويج هذا الموسم.