سعد المجرد يستعيد جواز سفره من السلطات الفرنسية و يعود إلى المغرب

سعد المجرد يستعيد جواز سفره من السلطات الفرنسية و يعود إلى المغرب

الفنان المغربي سعد المجرد

الفنان المغربي سعد المجرد

عاد المطرب سعد المجرد أمس الخميس إلى المغرب، و ذلك حسب تصريح رسمي أطلقه عبر إنستغرام، حيث أكدت مصادر مقربة أن المجرد استعاد جواز سفره من السلطات الفرنسية وحصل على تصريح قضائي بمغادرة باريس لفترة وجيزة على أن يتعهد بالمثول أمام القضاء لاحقا.

المصدر نفسه أكد أن المجرد حصل على تصريح بالعودة إلى المغرب في زيارة مؤقتة، يعود بعدها إلى فرنسا بانتظار القرار الأخير لهيئة القضاء، علما أن المحكمة برأت سعد سابقا من تهمة الاغتصاب وابقت على جريمة استخدام العنف الجنسي، في قضية لورا بريول.

يذكر أن مصادر مطلعة على سير التحقيقات أكدت أن فريق الدفاع عن سعد قدم يوم 21 نوفمبر الماضي استئنافا على قرار قاضي الحريات باستمرار احتجاز المجرد وتم قبوله بعدما تأكدت جهة التحقيق أن « مبررات الاعتقال » انتهت، وتم الحصول على ضمانات قضائية بمثوله أمام المحكمة الجنائية في باريس بتهمة جديدة وهي « استخدام العنف الجنسي بحق الفرنسية لورا بريول » بعد استبعاد تهمة الاغتصاب.

وحسب نفس المصدر، سيتوجب على سعد وفقا لقرار إطلاق سراحه المثول أمام المحكمة الجنائية في باريس يناير المقبل، لبدء المحاكمة بتهمة استخدام العنف الجنسي مع الفرنسية لورا بريول، مع استبعاد تهمة الاغتصاب، وسيتم الحكم على سعد بواسطة هيئة محلفين من القضاء الفرنسي، بينما لا زالت التحقيقات جارية في القضية الثانية، ولم يصدر قرار نهائي بإحالتها إلي القضاء الفرنسي.