طائرة ركاب تفرغ وقودها فوق مدرسة بكاليفورنيا وتصيب العشرات

طائرة ركاب تفرغ وقودها فوق مدرسة بكاليفورنيا وتصيب العشرات

طائرة ركاب

أفرغت طائرة ركاب من طراز «بوينغ 777» تابعة لشركة دلتا الأمريكية وقودها أول أمس الثلاثاء فوق إحدى ضواحي مدينة لوس أنجليس تمهيداً لتنفيذ هبوط اضطراري، مما أدّى لإصابة نحو 20 طفلاً و10 بالغين كانوا في فناء مدرسة ابتدائية بتهيّجات جلدية وصعوبات طفيفة في التنفّس.

وقال متحدّث باسم شركة الطيران لوكالة الصحافة الفرنسية إنّ طائرة الرحلة «دلتا 89» كانت متّجهة إلى شانغهاي في الصين حين «واجهت مشاكل في المحرّك» بعيد إقلاعها مما اضطرها للعودة إلى مطار لوس أنجليس.

وأضاف أنّ الطائرة هبطت بسلام قرابة الساعة 12 ظهراً بالتوقيت المحلّي لكنّها قبل ذلك أفرغت خزاناتها من الوقود «كما هو منصوص عليه في الإجراءات المتّبعة» بقصد التخفيف من حمولتها وتقليص المخاطر في حال اضطّرت لتنفيذ هبوط طارئ.

ولكنّ كميّات من هذا الوقود سقطت فوق مدرسة كوداهي الابتدائية الواقعة على بعد 25 كلم شرق مطار لوس أنجليس.

وأظهر مقطع فيديو نشرته وكالة أنباء «أسوشيتد برس» لحظة قيام الطائرة بتفريغ وقودها فوق المدرسة.