فيدرالية الجمعيات المغربية باسبانيا تندد بحادث الجزيرة الخضراء وتتضامن مع عائلات الضحايا

فيدرالية الجمعيات المغربية باسبانيا تندد بحادث الجزيرة الخضراء وتتضامن مع عائلات الضحايا

نددت فيدرالية الجمعيات المغربية باسبانيا، بقضية الهجوم على 3 كنائس بالجزيرة الخضراء جنوبي إسبانيا من طرف شاب مغربي، ووصف رئيس الفيدرالية محمد الإدريسي الهجوم بالمروع، معربا عن صدمته وحزنه العميقين، داعيا إلى التصدي لمن وصفهم بالساعين للتحريض ونشر الكراهية.

وقال الإدريسي »لا يوجد بأي حال من الأحوال مبررٌ لتلك الأعمال الإرهابية البغيضة التي تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة وكافة الأديان السماوية »، داعيا إلى « ضرورة العمل على محاربة لكافة أعمال العنف والتطرف والتعصب ».

واعتبر الإدريسي أن مغاربة اسبانيا، تجمعهم علاقات المتميزة مع نظرائهم الإسبان، يحكمها التاريخ القديم والحديث وجغرافيا استثنائية، تستقطب كل الأنظار لأنها تشكل النموذج الذي يجب أن تكون عليه العلاقات بين الشمال والجنوب وان هذا الحادث الأخير يبقى معزولا ولا يمث لأخلاق مغاربة اسبانيا بصلة