وفاة نائب رئيس البرلمان الألماني خلال الاستعداد لبث تلفزيوني مباشر

وفاة نائب رئيس البرلمان الألماني خلال الاستعداد لبث تلفزيوني مباشر

توفى توماس أوبرمان نائب رئيس البرلمان الألماني المنتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي فجأة خلال أعمال تليفزيونية مع القناة الثانية في التليفزيون الألماني. وفاة أوبرمان سببت صدمة كبيرة في الأوساط السياسية الألمانية.

توفى نائب رئيس البرلمان الألماني (بوندستاغ) المنتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي، توماس أوبرمان، على نحو مفاجئ تماما، حسبما علمت وكالة الأنباء الألمانية صباح اليوم الاثنين (26 اكتوبر 2020).

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية، شتيفن زايبرت، على لسان المستشارة اليوم: « أقدره على مدار سنوات عديدة باعتباره شريكا ديمقراطيا اشتراكيا موثوقا وعادلا في الائتلاف الحاكم.. وبصفته نائب رئيس البرلمان الألماني، قدم أوبرمان خدمات متميزة لبرلماننا في الأوقات العصيبة ». وعبرت ميركل عن تعازيها لأسرة أوبرمان.

وكتب رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي، نوربرت فالتر-بوريانس، صباح اليوم على موقع التواصل الاجتماعي « تويتر »: « توماس أوبرمان توفى أمس على نحو مفاجئ وغير متوقع… هذه صدمة بالغة لنا جميعا… نحن مذهولون بشدة ونشاطر ذويه الحزن ».

وكانت محطتا « آر تي إل » و »إن تي في » التلفزيونيتان أوردتا خبر الوفاة من قبل، وتحدثتا عن أن السياسي الألماني – 66 عاما – انهار مساء أمس الأحد خلال أعمال تليفزيونية مع القناة الثانية في التليفزيون الألماني « زد دي إف »، ونُقل إلى المستشفى. وقد أكدت ذلك محطة « زد دي إف ».

من ناحيته أعرب نائب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المنتمي أيضا للحزب الاشتراكي الديمقراطي، أولاف شولتس، عن صدمته. وكتب على تويتر: « بلدنا خسر سياسيا بارعا، والبرلمان الألماني خسر نائبا بارزا للرئيس، والحزب الاشتراكي الديمقراطي خسر رفيقا متحمسا ومقاتلا… كلنا فقدنا صديقا – ونحن حزينون ».

كان السياسي المنحدر من ولاية ساكسونيا السفلى، أوبرمان، أعلن في نهاية غشت الماضي أنه لن يترشح مرة أخرى في الانتخابات التشريعية المقبلة، وقال: « بعد 30 عاما كعضو في برلمان ولاية ساكسونيا السفلى والبرلمان الاتحادي الألماني، حان الوقت الآن للقيام بشيء مختلف والبدء في مشاريع جديدة ».